Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
ads
رئيس التحرير

سيد التوني يكتُب شعر بعنوان (ويصنع الفلك) .

الإثنين 21-01-2019 12:12

بقلم : سيد التوني

.. لا تستطيع أن تمضي بعيدا
ها أنت تصنع الفلك
وكلما مروا عليك أهانوك
فالطوفان قد زارنا يا صديقي
هو الآن يشرب قهوته السوداء
وينسج الأكفان على راحة طفل ,
شوهتها الدماء .
غيض الماء ,
وخبأت السماء نجومها في الضحايا
هل ترى؟
فرت السحابة الناجية
واختبأت فى حوصلة قنبلة
والنهر ينساب من فوهات المدافع
ونحن في منتصف النهار
نعد الجنائز واحدة واحدة
حيث توزع المجنزرات حقدها
والعربات رباعية الدفع
تزرع أعلامها السود
على أثر الأنبياء
بينما فتية في المدينة
جمعوا الفراشات على صورة موسمية
حيث تحلقت العائلات
حول أطفالها لتخبئهم في ابتسامة
تعيد لهم تصنيفها الفذ للبهجة العاطفية
تعلمهم أن أوطانهم لا يحتويها كتاب
ولا يشتريها صنم
أنهم سوف يمتلكون الزمام
يخضعون القذيفة للشعر
يحبسون الصواريخ
في حروف التعجب
يلتقون مع الحزن كالأصدقاء القدامى
يفترقون بلا وجع للضمير
يسمحون لفتيانهم بالغناء
ينتظرون السماء تباركهم
تنشر أسماءهم في صفحات البكاء

لا تستطيع أن تمضي بعيداً
لا تستطيع يا صديقي
****
من ديوان (كذلك سولت لي نفسي) الصادر عن دار روافد للنشر والتوزيع
معرض القاهرة للكتاب c41 صالة 2

اضف تعليق